الرئيسية / اضطرابات نفسية / ما هو مرض ثنائي القطب

ما هو مرض ثنائي القطب

ما هو مرض ثنائي القطب

مرض ثنائي القطب، أو ما يسمى أيضاً بـ”هوس الاكتئاب” هو نوع من الاضطرابات النفسية يتسم بحدوث تغيرات شديدة وكبيرة في المزاج، حيث يمكن أن يكون أحد أعراضه ارتفاعاً كبيراً في المزاج يطلق عليه “الهوس”، أو نوبات اكتئابية، وتبدأ أعراض مرض ثنائي القطب في الظهور عند عمر 25 سنة، وتتمثل معاناة مرضى ثنائي القطب في مواجهتهم لصعوبات كبيرة في حياتهم اليومية سواء في العمل أو في الدراسة، أو حتى في علاقاتهم الاجتماعية، ويعتبر مرض ثنائي القطب من الأمراض المزمنة، إلا أنه يمكن السيطرة على أعراضه والتحكم فيها، وذلك باتباع الخطة العلاجية المناسبة.

أعراض مرض ثنائي القطبهناك أعراض عامة يشترك فيها جميع مصابو مرض ثنائي القطب، كالقيام بسلوكيات غير اعتيادية، وحدوث تغيرات في مستويات الطاقة والنشاط وفي أنماط ومعدلات النوم، وتصنف أعراض مرض ثنائي القطب إلى مجموعتان، هما:

أولاً: أعراض حالة الهوس:

  • ارتفاع في المزاج. 
  • الشعور باستطاعة القيام بأكثر من عمل في نفس الوقت. 
  • القيام بأشياء يمكن أن تحمل قدراً من المخاطرة، مثل: الإسراف في إنفاق المال. 
  • تشتت الأفكار. 
  • الغضب بسرعة والإحساس بالقلق والخوف. 
  • التحدث بسرعة عن أشياء كثيرة مختلفة عن بعضها البعض. 
  • الشعور بالحيوية والطاقة والنشاط بشكل أكبر من المعتاد. 
  • مشاكل واضطرابات في النوم. 

ثانياً: أعراض نوبة الاكتئاب:

  • كثرة التفكير في الانتحار أو الموت. 
  • الشعور المستمر بالتعب والإرهاق. 
  • تناول كميات قليلة من الطعام، أو الإفراط فيه. 
  • كثرة النسيان. 
  • عدم القدرة على التركيز. 
  • القلق الدائم. 
  • فقد القدرة على الاستمتاع أو الاسترخاء. 
  • كثرة النوم أو قلته. 
  • قلة النشاط والطاقة والحيوية. 
  • الإحساس باليأس والإحباط والحزن الشديد. 

أنواع مرض ثنائي القطبتوجد أربعة أنواع رئيسة لمرض ثنائي القطب، وهي:
اضطراب ثنائي القطب من النوع الأول: وهذا النوع يتسم بحدوث نوبات هوس، مدتها 7 أيام على الأقل، وقد تحدث نوبات هوس شديدة تستلزم رعاية فورية داخل مستشفى، ويعاني مريض هذا النوع أيضاً من نوبات من الاكتئاب الذي يدوم لأسبوعين على أقل تقدير، وقد تحدث أيضاً نوبات اكتئاب مصحوبة بأعراض هوس في الوقت نفسه.
اضطراب ثنائي القطب من النوع الثاني: ويتسم بنوبات اكتئاب مع نوبات الهوس الخفيف.
اضطراب المزاج الدوري: يتسم أيضاً هذا النوع بنوبات اكتئاب مع هوس خفيف، ولكن تصل مدته إلى سنتين على أقل تقدير في البالغين، أما المراهقين والأطفال فتستمر لمدة عام واحد.
الأنواع الأخرى: وتتميز بأعراض أخرى غير المذكورة في الفئات الثلاث السابقة ولا يمكن أن تندرج تحتها.

علاج مرض ثنائي القطب
هناك أشكال مختلفة من العلاج، نذكرها فيما يلي:
العلاج بالتخليج الكهربائي: يستخدم مع مرضى ثنائي القطب من النوع الشديد، والاذين لا يمكن علاجهم بالطرق الأخرى، وكذلك في الحالات التي لا يمكنها تعاطي مضادات الاكتئاب، مثل المرضى ذوي الميول الانتحارية الشديدة، أو الحوامل.
العلاج بالأدوية: ومنها ما يلزم تناولها مدى الحياة، حتى في فترات التحسن، حتى لا ينتكس المريض مرة أخرى، ومنها أدوية فورية بغرض تحسين المزاج، ومن أهم هذه الأدوية:

  1. مثبتات المزاج.
  2. مضادات الذهان.
  3. مضادات القلق.
  4. مضادات الاكتئاب. 

العلاج النفسي: ويستخدم جنباً إلى جنب مع الأدوية، ومن الأنواع الملائمة لعلاج مرض ثنائي القطب ما يلي:

  1. التثقيف النفسي.
  2. علاج الإيقاع الشخصي المتناسق.
  3. العلاج الذي يستهدف الأسرة.
  4. العلاج المعرفي السلوكي.

عن admin

شاهد أيضاً

كيفية التخلص من الشك

في بعض الأحيان قد يتوارد إلى ذهن الإنسان بعض الشكوك والمخاوف حول كونه ليس شخصاً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *