الرئيسية / اضطرابات نفسية / كيفية التخلص من الشك

كيفية التخلص من الشك

كيفي تتخلص من الشك

في بعض الأحيان قد يتوارد إلى ذهن الإنسان بعض الشكوك والمخاوف حول كونه ليس شخصاً جيداً أو محبوبا من قبل الآخرين ومن وجهة نظرهم، أو يقلق من ألا يتقبلوه، أو ألا يتقبلوا افعاله أو أن يسخروا منها، فيجد الإنسان نفسه أمام طريقين، إما أن ينصاع لرغباته ولا يلتفت للآخرين، أو أن يظل تحت وطأة شكوكه ومخاوفه، مما سيؤدي إلى استسلامه وقد تتعطل حياته بسبب هذه الشكوك.

ولمواجهة هذه المشكلة، نعرض عليكم في هذا المقال عدة طرق وأساليب فعالة حول كيفية التخلص من الشك، وهي كالتالي:

خوض التجربة:لكي يتخلص الفرد من هذا الشعور بالشك فينبغي عليه أن يمضي قدماً، وأن يسعى لخوض تجارب جديدة، وعندما يتعرض لموقف سخرية فإنه يلزمه أن يتجاوزه سريعاً وألا يتوقف عنده كثيراً، وألا يعطي الموقف أكثر من حجمه، فأكثر الناجحين والمميزين يتعرضون للسخرية والانتقاد الغير مبرر.


اتخاذ قرارات والالزام بها:من أهم الأساليب الفعالة في التخلص من الشك، أن يقوم الشخص الذي يعاني من الشك باتخاذ قرار وتنفيذه فوراً دون تردد، حيث يعد هذا دافعاً قوياً للتخلص من الشكوك، ويساعد الفرد على أن يمضي في حياته قدماً.

التركيز على حدوث الشيء:قد يؤدي التركيز على كيفية القيام بالشيء وإمكانية حدوثه إلى إثارة الشكوك والمخاوف، ولهذا فإنه ينبغي على الفرد أن يصب تركيزه على حدوث الشيء ويمضي قدماً فيه، ويجعل منه هدفاً يعطي لحياته قيمة ومعنى، أما إذا كان تركيزه في كيفية وإمكانية حدوث الشيء، فستصبح حياته بلا هدف، وستتعمق الشكوك أكثر في رأسه ويؤمن بها، مما سيؤثر سلباً على نفسيته.

توفير الدعم:يحتاج الشخص الذي يعاني من الشك إلى الدعم النفسي، والذي يمكن أن يتلقاه من الأشخاص المقربين منه من الأصدقاء أو الأقرباء أو الشريك أو من يثق بهم، فإذا لم يجد من يثق به فعليه أن يلجأ إلى المعالج النفسي، حيث يستطيع المعالج النفسي أن يتوصل إلى الأسباب الرئيسية التي تدفعه للشك، ويساعده على التخلص منها، الأمر الذي يؤدي إلى رفع وزيادة إحساسه بالثقة، الجدير بالذكر أنه لكي تلقى خطة العلاج نجاحاً كبيراً وملحوظاً فإنه ينبغي على الفرد أن يذهب إلى الطبيب المعالج بمفرده.


استنشاق الهواء النقي:يعد الاسترخاء من العوامل المهمة التي تساعد على التخلص من الشك، ولهذا فإنه ينبغي على من يعاني من زيادة الشكوك، أن يروح عن نفسه بانتظام وأن يحاول الاسترخاء، فيخرج في نزهة إلى المناطق ذات المناظر الطبيعية الخلابة، مثل: البحر، والأشجار، والحدائق، ومشاهدة الطيور المهاجرة، وفي دراسة تم إجراؤها عام 2009م، عنوانها “الأثر الإيجابي لوضعيات الجسم” لبابلو برينول، وريتشارد بيتي، وبنيامين، وتم نشرها في مجلة أوروبية متخصصة في علم النفس الاجتماعي، أشارت هذه الدراسة إلى أنه عندما يشعر الفرد بالشك أو القلق، فإنه يُنصح بأن يغير من وضعية جسمه، وأن يقوم بتمرين الوقوف، مع الحفاظ على الكتفين إلى الوراء، مع رفع الذقن للأعلى، ومن الجيد أن يكرر هذا التمرين، من أجل مساعدة الدماغ على أن يفكر بطريقة إيجابية، فتزداد الثقة بالنفس وبالتالي تقل الشكوك.

عن admin

شاهد أيضاً

ما هو مرض ثنائي القطب

مرض ثنائي القطب، أو ما يسمى أيضاً بـ”هوس الاكتئاب” هو نوع من الاضطرابات النفسية يتسم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *